عـــــــــــــــــــــــــراف
اهلا و سهلا بك زائرنا الكريم .ان كنت غير مسجل فبادر بالتسجيل في منتدى عراف حتى تتمكن من الاطلاع على كل صفحاته .

عـــــــــــــــــــــــــراف

مرحبا بك من جديد يا زائر
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 الدعاء و منفعته للمريض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 639
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 24/10/2010
الموقع : arrafmaktoub.ahlamuntada.com

مُساهمةموضوع: الدعاء و منفعته للمريض   الثلاثاء 7 ديسمبر 2010 - 19:13

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ...





المريض يحتاج إلي الدعاء
كما يحتاج إلي الدواء


الواجب علي المريض:

1- أن يأخذ بالأسباب (الطبيب، الدواء،..،..) ويتوكل علي الله "اعقلها وتوكل" البخاري.
2- أن يكثر من الدعاء"وقال ربكم ادعوني استجب لكم " وأن يكون علي يقين من الإجابة "ادعوا الله وأنتم موقنون بالإجابة" الترمذي.
3- أن يكثر من الصدقات "داووا مرضاكم بالصدقة" الطبراني.
4-أن يحسن الظــن بالله "أنا عند ظن عبدي بي" متفق عليه.
5-أن يتحلى بالصبر الجميل (الرضي وعدم الشكوى) "ومن يتصبر يصبره الله" متفق عليه.

ما جاء في القرآن من آيات الشفاء:

"عليكم بالشفائين القرآن والعسل"ابن ماجه.
$ )وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ( الإسراء.
$ )قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدىً وَشِفَاءٌ (فصلت.
$ )قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ( يونس.
$ )وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِين( الشعراء.
$ )وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ( التــــوبة.
$ )يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ ( النحل.
$ دعــاء أيوب )أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ (فكانت الاستجابة سريعة )فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَكَشَفْنَا مَا بِهِ مِنْ ضُرٍّ( الأنبياء
$ دعاء ذي النون "إذ دعا وهو في بطن الحوت )لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ(لم يدع بها رجل في شيء قط إلا استجيب له" الترمذي. )فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ (
$ قراءة الفاتحة "لقول النبي" "وما يدريك أنها رقية" البخاري.
$ "قل هو الله أحد والمعوذتين حين تمسي وحين تصبح ثلاث مرات تكفيك من كل شيء" الترمذي وأبو داود.


أدعية يدعو بها المريض:

"كان النبي " إذا حزبه أمر قال "يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث" الترمذي.
"ضع يدك علي الذي يؤلم من جسدك وقل:بسم الله - ثلاثاً - وقل سبع مرات: أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر" مسلم.
"كان النبي " إذا اشتكى يجمع بين كفيه ثم ينفث فيهما ويقرأ قل هو الله أحد, والمعوذتين ثم يمسح بهما ما استطاع من جسده يبدأ بهما علي رأسه ووجهه وما أقبل من جسده يفعل ذلك ثلاث مرات" البخاري
"من قال حين يصبح وحين يمسي: حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم - سبع مرات - كفاه الله ما أهمه من أمر الدنيا والآخرة " أبو داود.
"من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ورزقه من حيث لا يحتسب" أبو داود.
"بسم الله الكبير, نعوذ بالله العظيم من شر كل عرق نعّار ومن شر حر النار" الحاكم.
"من قال: لا حول ولا قوة إلا بالله, كانت له دواء من تسعة وتسعين داءًا أيسرها الهم" الطبراني والحاكم.
"دعوات المكروب: اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلي نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كله، لا إله إلا أنت" أبو داود وابن ماجه.
"كان النبي " يقول عند الكرب "لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب العرش العظيم، لا إله إلا الله رب السماوات ورب الأرض رب العرش الكريم" متفق عليه.
"ما أصاب عبدا هم ولا حزن فقال: اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض فيّ حكمك، عدل فيّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور بصري وجلاء حزني وذهاب همي وغمي – إلا أذهب الله همه وغمه وأبدله مكان حزنه فرحاً" أحمد وابن حبان.
الرقية الواردة عن النبي (r):
^ كان النبي " يعوذ الحسن والحسين "أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامّة ومن كل عين لامّة " البخاري.


^ رقي جبريل النبي" فقال "بسم الله أرقيك، من كل داء يؤذيك, ومن شر كل نفس أو عين حاسد الله يشفيك، بسم الله أرقيك" مسلم.

أدعية يدعو بها الزائر للمريض:


"لا بأس طهور إن شاء الله"- مرتين – رواه مسلم.


"من عاد مريضاً لم يحضر أجله فقال عنده سبع مرات:أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك، إلا عافاه الله من ذلك المرض" أبو داود والترمذي.

كان النبي "يمسح بيده اليمني علي المريض ويقول "اللهم رب الناس، أذهب البأس، اشف وأنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاءًًا لا يغادر سقماً" متفق عليه.

كان النبي "يأخذ من ريقه ثم يضع سبابته علي الأرض ثم يرفعها ويقول "بسم الله تربة أرضنا، بريقة بعضنا، يشفي سقيمنا بإذن ربنا" متفق عليه.

"إذا دخلتم علي المريض فنفسوا له في الأجل فإن ذلك لا يرد شيئا وهو يطيب نفس المريض" الترمذي والبيهقي.

أدعية يدعو بها السليم للوقاية من المرض:

" اللهم إني أسألك العفو والعافية في الدنيا والآخرة, اللهم إني أسألك العفو والعافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي, اللهم استر عوراتي وآمن روعاتي, اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذ بعظمتك أن أغتال من تحتي" أبو داود .

" اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك, وتحول عافيتك وفجأة نقمتك, وجميع سخطك" مسلم.

"من رأى مبتلى فقال: الحمد لله الذي عافاني مما ابتلاك به وفضلني على كثير ممن خلق تفضيلا, لم يصبه ذلك البلاء" الترمذي.

"ما من عبد يقول في صباح كل يوم ومساء كل ليلة: بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم - ثلاث مرات - فلن يضره شيء" الترمذي وأبو داود.

كان النبي "يدعو حين يصبح وحين يمسى"اللهم عافني في بدني, اللهم عافني في سمعي, اللهم عافني في بصري, لا إله إلا أنت"أبو داود والنسائي.

"تقول إذا أصبحت وإذا أمسيت "يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث, أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلي نفسي طرفة عين" النسائي والحاكم.

"من قال اللهم إني أصبحت (أمسيت) منك في نعمة وعافية وستر فـأتم علي نعمتك وعافيتك وسترك في الدنيا والآخرة - ثلاث مرات - إذا أصبـح وإذا أمس كـان حقــا علــى الله عز وجل أن يتم عليه نعمتـه" ابن السني.

"من قال حين يمسي ثلاث مرات: أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق -لم تضره حمة تلك الليلة " ابن حبان.

"إذا أويت إلا فراشك فاقرأ آية الكرسي فإنه لن يزال معك من الله حافظ ولا يقربك الشيطان حتى تصبح" البخاري.

"قل هو الله أحد والمعوذتين, حين تمسي وحين تصبح ثلاث مرات تكفيك من كل شيء"الترمذي.

جزاء الصبر على المرض:

"ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذي, حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه" متفق عليه.


"ما أعطي أحد عطاءا خيرا وأوسع من الصبر" متفق عليه.

"من يرد الله به خيرا يُصب منه" متفق عليه.

"ما يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة في نفسه وولده وماله حتى يلقى الله تعالى وما عليه خطيئة" الترمذي.

"إذا ابتلى الله عز وجل العبد المسلم ببلاء في جسده قال الله عز وجل للملك: اكتب له صالح عمله الذي كان يعمل، فإن شفاه غسله وطهره وإن قبضه غفر له ورحمه" أحمد.

"إذا مرض العبد أو سافر كتب له ما كان يعمل مقيما صحيحا" البخاري.

"إذا ابتليت عبدي المؤمن فصبر فلم يشكني إلى عواده أطلقته من إساري ثم أبدلته لحما خيرا من لحمه ودما خيرا من دمه ثم يستأنف العمل" الحاكم.

الترغيب في عيادة المريض:

› "من عاد مريضا ناداه مناد من السماء:"طبت وطاب ممشاك وتبوأت من الجنة منزلا"الترمذي وابن ماجة.


› "ما من مسلم يعود مسلما غدوة إلا صلى عليه سبعون ألف ملك حتى يمسى، وإن عاده عشية صلى عليه سبعون ألف ملك حتى يصبح، وكان له خريف في الجنة" الترمذي. (خريف: ثمر يجتنى).

› "إن الله عز وجل يقول يوم القيامة: يا ابن آدم مرضت ولم تعدني، قال يا رب كيف أعودك وأنت رب العالمين؟ قال: أما علمت أن عبدي فلانا مرض فلم تعده، أما علمت أنك لو عدته لوجدتني عنده" مسلم.

› "إذا دخلت على مريض فمره فليدع لك، فإن دعاءه كدعاء الملائكة" ابن ماجة.

› "أيما رجل يعود مريضا فإنما يخوض في الرحمة فإذا قعد عند المريض غمرته الرحمة" أحمد.


شفاكم الله وعافاكم


ولأتنسوا من توصيات المعالجين الأفاضل
فإنها من ذهب وأسأل الله العظيم ان يديم عليهم بالصحة والعافية إن شاء الله


وصلى الله على نبينا محمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://arrafmaktoub.ahlamuntada.com
الوليد
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 27
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 10/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: الدعاء و منفعته للمريض   الخميس 10 مارس 2011 - 20:34

بارك الله فيك اخوي و جازاك خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الدعاء و منفعته للمريض
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عـــــــــــــــــــــــــراف :: دعاء-
انتقل الى: